شارك في فيسبوك شارك في تويتر شارك في واتساب

أفضل فرص الاستثمار في تركيا

08/02/2024 الاستثمار في تركيا 178 أفضل فرص الاستثمار في تركيا

محتوى المقال

دخلنا العام الحالي 2024 ونحن نبحث عن بيئة خصبة لـ توزيع أموالنا وحفاظها في استثمارات متنوّعة تزيد من أرباحها وتحافظ على قيمتها، بالتأكيد هذا حال أيّ شخص قد بدأ بـ بناء ثروته الشخصية أو ثروة شركاته المتعددة، والاستثمار دائماً هو الأمان لـ رأس المال، وإلّا سوف يفقد قيمته مع الأيام في حال ظلّ مجرد أرقام في البنوك وقد يتضائل مع الوقت بالتأكيد.

ولهذا دائماً يكون البحث بالنسبة لـ العرب والأجانب المقيمين بـ الدول المجاورة لـ تركيا يراقبون بصمتٍ أوضاع الاستثمار في تركيا، وهذا أمر طبيعي بعدما تصدّرت تركيا عدّة مجالات في اقتصادها أو صادراتها، أو الاستثمار العقاري فيها، أو السياحة ومعظم القطاعات عموماً، ومن هنا انطلقت فكرة البحث عن أفضل فرص الاستثمار في تركيا 2024

  • داماس ترك العقارية دائماً ما تتيح لـ عملائها العديد من الاستثمارات فقط بـ مجرد التواصل معنا، ونطرح ذلك لكم بناءً على الأرقام والتحليلات وغيرها من الأمور الأخرى، وذلك لكي يكون كل شيءٍ وواضح وموثّق بالأرقام، وإضافةً إلى ذلك قرّرنا إضافة مقال مخصص يتحدّث عن أفضل الفرص الاستثمارية في تركيا 2024، ماذا سوف نتحدّث في المقال؟ 
  • أولاً سوف نلقي نظرة عامّة عن الأوضاع العامّة في ما حقّقته معظم القطاعات في تركيا على مدار السنة الماضية، ومن ثمّ سوف ننتقل لـ الحديث عن أفضل فرص الاستثمار في تركيا 2024، وذلك عبر الحديث عن معظم الاستثمارات بأنواعها، وأخيراً سوف نتحدّث عن التحفيزات التي أطلقتها الحكومة التركية لـ تشجيع الاستثمار فيها عموماً، هيا نبدأ فقرتنا الأولى إذاً.

كيف هي فرص الاستثمار في تركيا 2024؟

  • فرص الاستثمار في تركيا كيف كانت في السنوات الماضية وكيف ستكون في العام الحالي، هذا أمر مهم جداً لـ معرفة أين سوف نضع أموالنا؟ وكيف نديرها؟ وماهي الأرباح التي نحصل عليها؟ ويكون ذلك جلياً عبر عدّة نقاط رئيسية في أي دولة كانت، حيث يتم النظر إلى أهم أركان هذه الدول التي تستند عليها ومنها يمكن تحديد نجاح أو ضآلة فرص الاستثمار في تركيا.
  • على مدار السنوات السابقة عموماً في تركيا شهدت ثورة وطفرة في عدّة مجالات تعدّت بها أرقاماً قياسية، وأبرزها ظهر في الاستثمار الدّفاعي لـ الصناعات الحربية، هذا القطاع المتعلّق بين الدول، ولكن ما يهمّنا نحن من حيث الفرد والشركات المصغّرة، المعنية بالاقتصاد العام، والقوة الشرائية والتجارة وغيرها.
  • أعددنا أربع أساسات يمكن الاستناد عليها ومعرفة كيف ستكون فرص الاستثمار في تركيا 2024، هذه الأساسات يمكن أن تساعدنا في التخمين الحالي ومعرفة الوضع العام في تركيا، وهذا الأمر لا بدّ من مطالعته والاهتمام به بدقّة وعناية لأنّه يساعد على تحديد ما إذا كان الاستثمار مُجزياً أم ضعيفاً.

أولاً الاقتصاد المنتعش بعد الأزمات السابقة 

  • كورونا وما أدراكم ما فعلت كورونا في تركيا والعالم أجمع، بالتأكيد أثّرت على الاقتصاد العام لـ العالم بأسره، ولكنّ تركيا مع تلك الأزمة ثابرت وصبرت وثبتت في مجموعة الدول العشرين الأقوى اقتصاداً في العالم، وهذا بحد ذاته إنجاز ويُشهد لـ الحكومة التركية بذلك من حيث الإدارة والتنظيم. 
  • لقد انتعش الاقتصاد في تركيا السنة الماضية بشكلٍ رهيب وذلك في عدّة نقاط أبرزها الناتج المحلي والنمو الاقتصادي الذي سنأتي على ذكره لاحقاً، والاقتصاد المستقر والسليم دائماً ما يحمل إلى المستثمرين الأموال والأرباح في القطاعات التي يستثمرون بها، لأنّ  الاقتصاد المستقر والمتنامي هو أساس لا بدّ من وجوده لـ تحقيق استثمار مُربح ومجزي. 

ثانياً ثبات الليرة التركية أمام الدولار والعملات الصعبة

  • الجميع بات يعلم حجم تضرّر الليرة التركية أمام العملات الصعبة، خصوصاً في عامي 2020 وبدايات 2021، والذي وصل إلى الضّعف، وهذا بالتأكيد له أثرٌ سيء على الاستثمارات الموجودة في تركيا خصوصاً إذا كانت بالعملات الصّعبة، والتي إمّا لا تحقق أيّة أرباح، أو حتّى تتضائل وتخسر مع الأسف. 
  • أمّا منذ منتصف عام 2021 وحتى يومنا هذا ما زال الرقم مستقرّاً على مدار تلك الأشهر، ولو أنّه ارتفع بشكل بسيط مقارنةً بالارتفاعات التي قد أثّرت مُسبقاً والتي كما ذكرنا لكم بعضها وصل للضّعف، أما الآن فـ مازلنا نرى أن الدولار مقابل الليرة التركية يساوي 18.90 وقد بقي على هذا الحال منذ بدايات 2022، هذا الاستقرار يعني أنّ الاستثمار في تركيا لم يعد محفوفاً بالمخاطر وبات كما هو الحال في الدول الكبرى.

ثالثاً ارتفاع قيمة الصادرات التركية إلى 254 مليار دولار

  • لقد ارتفع عدد البلدان التي تستورد من تركيا بأكثر من مليار دولار سنوياً، إلى 47 دولة خلال عام 2022، بعد دخول جمهورية جنوب إفريقيا وبيلاروسيا وتركمانستان وإدارة شمال قبرص التركية إلى القائمة، وذلك بعد أن كان العدد الإجمالي 42 دولة فقط، وهذا إن دلّ فإنّه يدلّ على مثابرة تركيا في تحسين وضعها التّجاري أيضاً.
  • وحسب بيانات وضّحتها وكالة الأناضول من مجلس المصدرين الأتراك، فإن إجمالي عائدات الصادرات التركية بلغ 254 ملياراً و209 مليوناً و535 ألف دولار، خلال 2022، محققة زيادة بلغت 12.9% مقارنة بعام 2021، حجم كبير حقيقةً لـ الصادرات التركية كان لها أثراً كبيراً في تحسين الوضع الاقتصادي والعام في تركيا، وهذا يعني الاستثمار في أمانٍ في تركيا. 

رابعاً النمو الاقتصادي السنوي في تركيا

  • وتزامناً مع تراجع معدلات النمو الاقتصادي بالعديد من الدول المتقدمة والنامية على السواء، بسبب التداعيات السلبية لأزمة كورونا، وكذلك الحرب الروسية على أوكرانيا، كان الاقتصاد التركي يغرد إيجابياً، بمعدلات نمو خلال فصول عام 2022، تراوحت ما بين 7.3% في الربع الأول و3.9% في الربع الثالث، وعموماً مع انتهاء السنة فقد وصل إلى 5%! 
  • وقد عزز تحقيق هذا النمو تلك السياسة الاقتصادية التي استهدفت استمرار النمو عاليًا، لـ تنخفض معدلات البطالة بشكل جيد، وإضافةً إلى ذلك حيث تبنت السياسة النقدية منهجاً متفرداً بشأن سعر الفائدة، الذي انخفض إلى 9% في نوفمبر تشرين الثاني 2022، بعد أن كان بحدود 14% في يناير 2022، نعم 5 نقاط تُحسب لـ الحكومة التركية في تخفيف هذا العبء الذي أثقل كاهل الأتراك على مدار سنين طويلة. 
  • النمو الاقتصادي في أيّ دولة هو عامل على نجاح الاستثمارات فيها، بغضّ النظر عن القطاع أو المجال بشكل عام، وهذا حافز بحدّ ذاته إلى توافد وجذب الاستثمارات الأجنبية إلى تركيا، خصوصاً مع انفتاح الحكومة التركية على العالم واستقرارها السياسي وبناء العلاقات الكبيرة بين شعبها والشعوب الأخرى، وهذا كان له أثر إيجابي بشكل جيد على الاقتصاد التركي. 

ماهي أفضل فرص الاستثمار في تركيا 2024؟

  • بعد أن عرفنا الوضع العام في تركيا العام الماضي وأثره على العام الحالي 2024، هذا يعني أنّ بوادر الاستثمار جيدة ومُربحة بالتأكيد، وأقلّها هو الاستقرار والاستمتاع بـ المقومات الموجودة في تركيا والاستفادة منها، ولهذا ننتقل الآن إلى محور مقالنا اليوم وهو معرفة أفضل فرص الاستثمار في تركيا 2024، هيا بنا نتعرّف عليها. 

الاستثمار العقاري في تركيا 

الاستثمار العقاري في تركيا بحثُ طويل ويكثرُ الحديث عنه في الأوساط التركية، وهو الأفضل نوعاً ما لـ ذوي الدخل المتوسّط من الأجانب القادمين إلى تركيا، هذا الاستثمار العقاري مصحوب بـ حوافز جمّة، وفوائد عطيّة ومميزة لـ الرّاغبين بـ الاستثمار فيه، وله عدّة أشكال وأقسام، وهنا سوف نتحدّث بشكل موجز عن كل نوعٍ من أنواع الاستثمار العقاري في تركيا. 

أولاً: الاستثمار العقاري التجاري في تركيا

الاستثمار العقاري التجاري في تركيا مَعني بـ العقارات غير المنقولة التي لا يمكن استخدامها لـ السكّن وإنّما لإنشاء المكاتب والمحال التجارية مثلاً، كل ماهو مُرخّص تجارياً على سند الملكية "الطابو" فهو مشمول مع العقارات التجارية بالتأكيد، وهناك مشاريع مُعتمدة تقدّم هذا النوع من العقارات فقط أيضاً، ماهي الفرص والمخاطر لـ الاستثمار العقاري التجاري في تركيا؟

فرص الاستثمار العقاري التجاري في تركيا
  • أولاً: العوائد الاستثمارية مُقارنةً بالعقارات السكنية مرتفعة بـ نسبة قد تزيد عن 3 %.
  • ثانياً: عقود الإيجار تكون طويلة الأمد وتصل إلى 10 سنوات حتى لـ الماركات الكُبرى.
  • ثالث:اً مالك العقار التجاري غير مُلزم بدفع أي ضريبة متعلّقة بالعقار في ظل وجود مستأجر تجاري.
  • رابعاً: شريحة المستأجرين تكون من المقتدرين مادياً وليس هناك مشاكل في دفع الإيجارات بشكل شهري.
  • خامساً: سهولة إعادة بيع العقارات التجارية في ظل العوائد الاستثمارية المميزة لها.
  • سادساً: العوائد الاستثمارية التجارية تتراوح بين 7 إلى 9% سنوياً، وذلك دون ارتفاع قيمة العقار بأصله.
  • سابعاً: زيادة سنوية تلحق العقارات عموماً في تركيا بنسبة تزيد عن 6% في المتوسط.
مخاطر الاستثمار العقاري التجاري في تركيا 
  • أولاً: بعض الصعوبات في إيجاد مستأجرين على الأمد الطويل في ظل ارتفاع الإيجارات. 
  • ثانياً: بعض الصعوبات في استخراج المستأجرين أيضاً من العقارات التجارية. 
  • ثالثاً: الاستثمار العقاري التجاري يحتاج إلى رأس مال أعلى من الاستثمار العقاري السكني وكلفته تكون أكبر.

ثانياً: الاستثمار العقاري السكني في تركيا

الاستثمار العقاري السكني في تركيا مَعني بـ العقارات غير المنقولة التي يمكن استخدامها للسكّن وليس لإنشاء المكاتب والمحال التجارية، مثل الشقق السكنية أو الفلل المستقلّة الخاصّة بالسكن أيضاً، أيّ كل ماهو مُرخّص سكنياً على سند الملكية "الطابو" فهو مشمول مع العقارات السكنية بالتأكيد، ماهي إيجابيات وسلبيات الاستثمار العقاري السكني؟ 

فرص الاستثمار العقاري السكني في تركيا
  • أولاً: سهولة إيجاد مستاجرين للعقارات السكنية وبـ إيجارات مرتفعة أيضاً.
  • ثانياً: سهولة إعادة بيع العقارات السكنية.
  • ثالثاً: العوائد الاستثمارية التجارية تتراوح بين 6 إلى 8% سنوياً، وذلك دون ارتفاع قيمة العقار بأصله.
  • رابعاً: زيادة سنوية تلحق العقارات عموماً في تركيا بنسبة تزيد عن 6% في المتوسط.
  • خامساً: تكاليف شراء العقارات السكنية أقلّ بكثير من العقارات ذات الأنواع الأخرى. 
  • سادساً: سهولة استخراج المستأجرين بعكس العقارات التجارية. 
مخاطر الاستثمار العقاري السكني في تركيا 
  • أولاً: بعض الصعوبات في إيجاد مستأجرين جيدين من ناحية المحافظة على العقار بالشكل المطلوب. 
  • ثانياً: العوائد الاستثمارية مقارنةً بالاستثمار في العقارات التجارية منخفض نوعاً. 

ثالثاً: الاستثمار العقاري الصناعي في تركيا

الاستثمار العقاري الصناعي في تركيا مَعني بـ العقارات غير المنقولة التي يمكن استخدامها للمصانع والمعامل، مثل شراء الأراضي وبناء المصانع عليها ومن ثم بيعها إلى بعض الشركات الكبرى التي تحتاج مساحات واسعة من العقارات الكبيرة، وهنا ننوّه أنّ الحكومة التركية أصدرت بعض التحفيزات لـ تشجيع الاستثمار الصناعي عموماً في تركيا، مثل الإعفاء من الضرائب وغيرها. 

تكون عادةً هذه العقارات مرخصة إمّا طابو الأزرق "الأراضي بأنواعها، أو الطابو الأحمر "تحت بند العقارات التجارية، على سبيل المثال محطّات البترول أو الاستراحات في الطرق السريعة وغيرها، وحتى المعامل الكبرى، وهي استثمارات ضخمة ومُجزيّة بالتأكيد، لكنّها ذات أرقام تحتاج إلى رؤوس أموال كبيرة.

فرص الاستثمار العقاري الصناعي في تركيا
  • أولاً: العوائد الاستثمارية مُقارنةً بالعقارات السكنية والتجارية مرتفعة بـ نسبة قد تزيد عن 2 %.
  • ثانياً: عقود الإيجار بالتأكيد تكون طويلة الأمد وتصل إلى 10 سنوات حتى لـ المصانع الكبيرة.
  • ثالثاً: مالك العقار التجاري غير مُلزم بدفع أي ضريبة متعلّقة بالعقار في ظل وجود مستأجر تجاري.
  • رابعاً: شريحة المستأجرين تكون من المقتدرين مادياً وليس هناك مشاكل في دفع الإيجارات بشكل شهري.
  • خامساً: العوائد الاستثمارية التجارية تتراوح بين 5 إلى 7% سنوياً، وذلك دون ارتفاع قيمة العقار بأصله.
  • سادساً: زيادة سنوية تلحق العقارات عموماً في تركيا بنسبة تزيد عن 6% في المتوسط.
مخاطر الاستثمار العقاري الصناعي في تركيا 
  • أولاً: بعض الصعوبات في إيجاد مستأجرين على الأمد الطويل في ظل ارتفاع الإيجارات. 
  • ثانياً: بعض الصعوبات في استخراج المستأجرين أيضاً من العقارات الصناعية. 
  • ثالثاً: الاستثمار العقاري التجاري يحتاج إلى رأس مال أعلى من الاستثمار العقاري السكني والتجاري.
  • رابعاً: بعض الصعوبات في البيع لا سيما وأن رأس المال أعلى من الاستثمارات الأخرى.

رابعاً: الاستثمار العقاري الزراعي في تركيا

الاستثمار العقاري الزراعي في تركيا معني بـ شراء الأراضي والعمل على زراعتها، وذلك ضمن إطار المحاصيل الأكثر شهرة في تركيا وتعتمد على تصديرها لـ الدول المستوردة، هذا الاستثمار ضخم وكبير، ويحتاج إلى متابعة وتطوير ولكنّه من الاستثمارات المُربحة بكل تأكيد.

 تُعرف تركيا كواحدة من الدول الرائدة في مجال الزراعة والغذاء، في ظل ظروفها الجغرافية مناخها الملائم، والأراضي الزراعية الشاسعة ووفرة الموارد المائية، كما أنّها تتميّز بصناعة زراعية وغذائية قويّة، حيث توظف حوالي 18٪ من السكان العاملين في البلاد في عام 2020 وتمثل 6.6٪ من الناتج المحلي الإجمالي لتركيا.

فرص الاستثمار العقاري الزراعي في تركيا
  • أولاً: العوائد الاستثمارية مُرتفعة ولكن لا يمكن تحديدها بـ نسبة ثابتة، لأنّها تتبع للمحصول والظروف المناخية.
  • ثانياً: يمكن تأجير هذه الأراضي والحصول على عوائد مرتفعة "ضمان الأراضي"
  • ثالثاً: رأس المال لا يتطلّب الكثير من الأموال خصوصاً وأنّ الأراضي الزراعية رخيصة في تركيا. 
مخاطر الاستثمار العقاري الزراعي في تركيا 
  • أولاً: بعض الصعوبات في المتابعة والبحث في حال كانت الرّغبة الاستثمار بشكل شخصي. 
  • ثانياً: بعض الصعوبات في حال طرأ أيّ تغيير على المناخ والظروف المتعلّقة بضمان المحافظة على المحصول 
  • ثالثاً: بعض الصعوبات في البيع لـ الأراضي الزراعية، بحكم وجودها وبعدها عن مراكز المدن.
خامساً: الاستثمار في التجديد والتطوير العقاري في تركيا

الاستثمار في تجديد العقارات هو أحد الاستثمارات التي تأتي بـ عوائد استثمارية مميزة ولمدة قصيرة، مثلاً كـ شراء عقار في تركيا في وضع سيء نوعاً ما وتحتاج إلى صيانة وديكور وتأثيث من جديد، يقوم المستثمر بإعادة تجديد هذا العقار من الصفر وحتى آخر لمسة نهائية.

بعد ذلك يقوم المستثمر ببيع العقار، وهنا عادةً يتم إضافة قيمة المصاريف مع نسبة قد تصل إلى 25% من سعر العقار، عدا عن قيمة العقار السّوقية وهذا أحد الاستثمارات التي تحتاج إلى متابعة وبحث دقيق عن فرص والدخول في عمق السوق العقاري التركي، تواصل معنا لنستثمر لك أكثر من عقار بهذه الطريقة.  

أمّا عن الاستثمار في التطوير العقاري فهو عالم آخر من عالم الاستثمار العقاري في تركيا، ويحتاج إلى رؤوس أموال كبيرة وخبرة عميقة في السوق العقاري التركي، هذا الاستثمار مثلاً يتم في شراء الأراضي وإنشاء الفلل عليها، أو شراء أراضٍ في مناطق حيوية وإنشاء الأبنية السكنية فيها.

وفي الحقيقة هذا الاستثمار مُربح جداً ولكنّه يحتاج إلى دقّة وعناية ومتابعة بشكل كبير وخبرة كبيرة من أهل سوق الإنشاءات التركي، اختيار الموقع وإنشاء المشاريع ومن ثمّ بيعها بالتأكيد يحتاج إلى كادر أو شركة إنشائية اختصاصها هذا الاستثمار بالتحديد، نقولها لك في حال قرأت هذا الاستثمار وأنت قادر على ذلك، فقد وصلت إلى المكان الصحيح مع داماس ترك العقاريّة، تواصل معنا عبر الأرقام المتاحة، وتابع معنا الفرص والمخاطر في هذه الاستثمارات.  

فرص في التجديد والتطوير العقاري في تركيا
  • أولاً: العوائد الاستثمارية مُرتفعة ولا يمكن تحديدها بـ نسبة ثابتة حيث قد تصل إلى الضّعف.
  • ثانياً: سهولة الحصول على الفرص في هذا المجال خصوصاً وأنّ كثيراً من الأبنية قديمة في تركيا.
  • ثالثاً: التكاليف الإنشائية أو الصيانة لا تحتاج إلى أموالٍ كثيرة في تركيا، وذلك بحسب نوع التجديد بالتأكيد.
  • رابعاً: تجارة مُربحة ويُمكن اعتمادها كمصدر دخل رسمي كـ استثمار ثابت.
  • خامساً: لا حاجة لـ المتابعة والإرهاق هناك شركات متخصصة بكلّ هذه الأعمال وما ينبثق عنها.  
مخاطر في التجديد والتطوير العقاري في تركيا 
  • أولاً: بعض الصعوبات في المتابعة والبحث في حال كانت الرّغبة الاستثمار والصيانة وغيرها بشكل شخصي. 
  • ثانياً: لا بدّ من وجود الخبرة في هذه الأعمال وإلّا كانت فرص الرّبح قليلة جداً، وقد تكون خاصرة حتى!
  • ثالثاً: في حال كان التطوير العقاري والبناء هو الهدف، فـ نحتاج إلى رؤوس أموال كبيرة.

ثانياً الاستثمار عبر الإيداع البنكي في تركيا  

  • مؤخراً في عام 2018 أصدرت رئاسة الجمهورية التركية تعميماً يتضمن تعديلات على قانون التجنيس للأجانب في تركيا، يحتوي هذا التعميم على تسهيلات وتحفيزات أهمّها هو الحصول على الجنسية التركية عن طريق الاستثمار في البنوك التركية عبر الودائع بقيمة 500 ألف دولار أمريكي.
  • طبعاً هذا الاستثمار في هذا القانون اليوم يُعد أحد الاستثمارات المهمة في تركيا لا سيما أنها تخول صاحبها مع زوجته والأولاد مادون ال 18 شهراً بالحصول على الجنسية التركية خلال مدة أقصاها 90 يوماً! طبعاً بشرط عدم سحب المبلغ قبل ثلاث سنوات ويمكن الاستفادة منه الاستثمارات البنكية، وهذا ينقلنا إلى الشقّ الثاني وهو التّعرف على شروط الحصول على الجنسية التركية عبر الوديعة البنكية.

فرص الاستثمار عبر الإيداع البنكي في تركيا

  • أولاً: الحصول على الجنسية التركية لـ صاحب الاستثمار وأولاده ما دون الثامنة عشر.
  • ثانياً: الحصول على أرباح شهرية من البنك عبر المرابحة الشهرية بنسبٍ تصل سنوياً إلى 9%
  • ثالثاً: برنامج الودائع المحمية من قبل البنك المركزي بحيث تحافظ على القيمة عند استلامها بعد انتهاء المدة.
  • رابعاً: استثمار غير مؤرّق أو محفوف بالمخاطر وغيرها.  

مخاطر الاستثمار عبر الإيداع البنكي في تركيا 

  • أولاً: الحجز على الأموال لـ مدّة ثلاثة سنوات، هذه ليست خطورة ولكن التجميد هو شرط ويجب معرفة ذلك. 
  • ثانياً: رأس المال مرتفع وقد لا يتناسب مع الشرائح الأجنبية المتوسطة في تركيا.

ثالثاً: الاستثمار التجاري في تركيا  

الاستثمار التجاري في تركيا واسع المجالات ولا يقتصر على عمل واحد فقط، منها استيراد المنتجات إلى تركيا وتصدير البضائع من تركيا لا سيّما بوجود سوق تركي ضخم متعدد المنتجات، أبرزها الملابس التركية وأدوات الخياطة والتطريز أيضاً الأقمشة وغيرها من البضائع الأخرى.

المنتجات الزراعية والغذائيات لها حصة كبيرة من التصدير في تركيا، الآلات الصناعية والسيارات الكهربائية باب جديد فتحته تركيا إلى العالم أجمع، الصناعات العسكرية وغيرها، أي مستثمر أجنبي يرغب في توسيع أعماله أيضاً يأتي إلى تركيا ويعرض منتجاته بحكم الاستهلاك الكبير فيها.

كل ذلك من أنواع التجارة يحتاج إلى تأسيس شركة في تركيا لتسيير الأعمال وتسهيلها، سواء من استيراد وتصدير وعمليات الشحن أو توزيع المنتجات في تركيا أو إنشاء المصانع لصنع المنتجات وغيرها، كيف أقوم بتأسيس شركة في تركيا؟ داماس ترك تساعدك في ذلك عبر الخطوات التالية:

  • أولاً: تأسيس شركة محدودة المسؤولية التي تعد الأنسب للأعمال التجارية 
  • ثانياً: استخراج رقم ضريبي من خلال منصّة إدارة الضرائب العامّة
  • ثالثاً: وجود جواز سفر ساري المفعول مع الترجمة والتصديق من كاتب العدل 
  • رابعاً: قيمة رأس المال لا تقل عن مئة ألف ليرة تركية 
  • خامساً: يجب إيداع قيمة 25% من رأس المال في البنوك التركية 
  • سادسا: 4 صور شخصية بيومترية تم إلتقاطها خلال الست شهور الأخيرة 
  • بعد تجهيز الأوراق اللازمة وتأسيس عقد الشركة عبر محاسب قانوني يقوم بجميع الأعمال عن طريق الوكالة، يستطيع أي مستثمر مزاولة التجارة في تركيا والحصول على إقامة عمل تخوّله من اكتساب الجنسية التركية بعد تجديدها لمدة خمس سنوات متتالية وعدم الخروج أكثر من 180 يوماً خارج حدود تركيا!

ماهي الحوافز التي تقدّمها الحكومة التركية لـ المستثمرين 2024؟ 

حقيقةً موضوع الحوافز أمرٌ متشعّب جداً ويحتاج إلى مقال متخصص في هذا، وقد أدرجنا سابقاً بعض المقالات عن برامج الاستثمار في تركيا، ولكن لا بدّ من ذكر أهمّها هنا من أجل معرفة ما تقدّمه لنا الحكومة التركية من حوافز لـ نوظّفها في مجال استثماراتنا وأموالنا، تعالوا نتعرّف على أبرزها معاً، وهناك أربعة برامج رئيسية لـ حوافز الاستثمارات في تركيا وهي:

أولاً: برامج حوافز الاستثمارات العامة 

برنامج حوافز الاستثمار العام، ونعني به ماهو مجمل ما تقدّمه الحكومة التركية من دعمٍ لأي استثمار يسعى الأجانب إلى تأسيسه، وهو مخصص للاستثمارات العامة في حدود الدولة التركية، ويتضمّن برنامج حوافز الاستثمار العام نقطتان أساسيتان وهما، وهما نجدهم في جميع أنواع الاستثمارات مهما كان مجالها. 

  • أولاً: الإعفاء الضريبي للقيمة المضافة KATMA DEĞER VERGİSİ.
  • ثانياً: الإعفاء من الرسوم الجمركية GÜMRÜK VERGİSİ.

ثانياً: برامج حوافز الاستثمارات الإقليمية "حسب المنطقة"

من اسم البرنامج يتوضّح لدينا ما هو المعني به، حيث تقوم الحكومة هنا بـ سنّ الحوافز والقوانين بناءً على احتياجات كل منطقة وليس بالشكل العام كما ذكرنا في الفقرة الماضية، ويتم تحديدها بناءً على النمو الاقتصادي وإمكانيات كل منطقة وترتكز على عدّة نقاط أساسية لكي تُساعد الاستثمار المعني على الأراضي التركية وهي:

  • أولاً: الإعفاء الضريبي للقيمة المضافة KATMA DEĞER VERGİSİ.
  • ثانياً: الإعفاء من الرسوم الجمركية GÜMRÜK VERGİSİ.
  • ثالثاً: تخفيض ضرائب الشركات العامّة Kurumlar Vergisi Indirim.
  • رابعاً: دعم نسب الفائدة Faiz Oranı Desteği.
  • خامساً: دعم الضمان الاجتماعي للمستثمر Sosyal Sigortalar Prim Desteği İşveren Payı.
  • سادساً: دعم تخصيص الأراضي Arazi Tahsis.
  • سابعاً: دعم الضمان الاجتماعي للموظفين Sosyal Sigortalar Prim Desteği Çalışan Payı.
  • ثامناً: دعم اقتطاع ضريبة الدخل Gelir Vergisi Stopajı Desteği.

نرى بناءً على هذه النّقاط أنّ معظم ما ذكرناه متوافق مع جميع أنواع الاستثمارات التي ذكرناها آنفاً في الفقرة السابقة، وذلك من حيث دعم تخصيص الأراضي مثلاً، أو الإعفاء من الرسوم الجمركية، والإعفاء من القيمة المضافة بالنسبة لـ الاستثمار العقاري وهكذا، ونوضّح لكم ذلك لكي يسهل عليكم الفهم ووصول المعلومة.

ثالثاً: برامج حوافز الاستثمارات الإستراتيجية "التصنيع المحلي"

هذه البرامج مهمّة جداً لـ من ينقل أعماله إلى تركيا، ويبدأ استثماراته فيها، حيث تقدّم برامج حوافز الاستثمار الاستراتيجية إلى الاستثمارات التي تهدف إلى التصنيع المحلي للسلع التي يتم استيرادها بشكل أساسي وتقليل واردات هذه السلع وتتضمن النقاط التالية الأساسية وهي: 

  • أولاً: الإعفاء الضريبي للقيمة المضافة KATMA DEĞER VERGİSİ.
  • ثانياً: الإعفاء من الرسوم الجمركية GÜMRÜK VERGİSİ.
  • ثالثاً: تخفيض ضرائب الشركات العامّة Kurumlar Vergisi Indirim.
  • رابعاً: دعم نسب الفائدة Faiz Oranı Desteği.
  • خامساً: دعم استرداد القيمة المضافة KDV İadesi.
  • سادساً: الإعفاء من ضريبة القيمة المضافة KDV İstisnası.
  • سابعاً: دعم تخصيص الأراضي Arazi Tahsis.
  • ثامناً: دعم تخصيص الأراضي Arazi Tahsis.

ترغبُ بـ نقل أعمالك إلى تركيا والبدء بـ استثمارٍ آمن بناءً على المعايير التي تحدّثنا عليها في بداية المقال، هذه التّحفيزات سوف تساعدك بشكل مباشر، والمعنية بـ تأسيسي الاستثمارات والاعتماد على تركيا بشكل كامل، فرص مميزة تقدّمها الحكومة التركية، بادروا لـ التواصل معنا واغتنام هذه الفرص.

رابعاً: برامج حوافز الاستثمارات نسبةً إلى نوعية المشروع والاستثمار

 وهذا آخر البرامج التي تقدّمها الحكومة التركية، وكما هو موضّح بالعنوان فإنّها تعتمد بناءً على المشروع والاستثمار التي يُقدم عليها صاحبه، تقدّم برامج حوافز الاستثمار في تركيا بناءً على نوعية المشروع الكثير من الحوافز والنقاط مهمّة، وقد أدرجناها لكم كما هو موضّحٌ عبر فيما يلي:

  • أولاً: الإعفاء الضريبي للقيمة المضافة KATMA DEĞER VERGİSİ.
  • ثانياً: الإعفاء من الرسوم الجمركية GÜMRÜK VERGİSİ.
  • ثالثاً: تخفيض ضرائب الشركات العامّة Kurumlar Vergisi Indirim.
  • رابعاً: دعم نسب الفائدة Faiz Oranı Desteği.
  • خامساً: دعم استرداد القيمة المضافة KDV İadesi.
  • سادساً: الإعفاء من ضريبة القيمة المضافة KDV İstisnası.
  • سابعاً: دعم تخصيص الأراضي Arazi Tahsis.
  • ثامناً: دعم تخصيص الأراضي Arazi Tahsis.
  • تاسعاً: دعم السيولة والتمويل Hibe Desteği.
  • عاشراً: دمع الموظفين المؤهلين Eğitim Desteği.
  • الحادي عشراً: دعم الطاقة Enerji Desteği
  • الثاني عشراً: دعم مساهمة رأس المال Sermaye Katkısı.
  • الثالث عشراً: ضمان المشتريات Alım Garantisi.
  • الرابع عشراً: دعم البنى التحتية Altyapı Desteği.
  • الخامس عشراً: تسهيلات تصاريح التراخيص .İzin-Ruhsat-Lisans Süreçlerinde Kolaylık

كان هذا آخر برنامجٍ يوضّح التسهيلات التي تقدّمها الحكومة التركية لـ المستثمرين الأجانب، وهذه المعلومات رسمية بالكامل وموضّحة من قبل الحكومة التركية، والتي تعتني بـ المستثمرين بشكلٍ خاص، مع انتهاء هذه الفقرة نكون قد أتممنا المهمّة في هذا المقال، ووضّحنا أفضل فرص الاستثمار في تركيا 2024، وتعرّفنا على الحوافز المهمّة، وكيف هي فرص الاستثمار هذا العام. 

الاستثمار في تركيا هو استثمار ناجح وآمن ومُربح بالتأكيد، يعود بالفائدة على رأس المال من جهة والمستثمر من جهة أخرى، هل تسعون أنتم إلى ذلك أيضاً؟ أو بالأحرى سنقولها لكم ماذا تنتظرون إلى الآن؟ معظم المستثمرين قد سبقوكَم إلى ذلك، وأنتم مازلتم تشاهدون وتحللون من بعيد، بادروا الآن لتحصلوا على فرص استثمارية حقيقية بـ عوائد استثمارية مُجزيّة .. 

شركة داماس ترك العقاريّة لديها العديد من الفرص الاستثمارية في عدّة مجالات تم ذكرها في المقال هنا، هل تريد الاستفادة منها؟ كل ماعليك هو النقر هنا للتواصل مع أهمّ الاستشاريين في الشركة يقدّم لك جدوى اقتصادية كاملة مع استثمار مُربح بالتأكيد، وموثق بالأرقام والتحليلات .. تواصل معنا ولا تتردد 

تحرير داماس ترك العقارية©

اقرأ المزيد اقرأ أقل

كلمات مفتاحية:

الاستثمار في تركيا

المشاريع المميزة

يبدأ من

$ 320.100
4%OFF

يبدأ من

$ 138.000

يبدأ من

$ 47.000

يبدأ من

$ 83.000
مزيد من المشاريع

استشارة عقارية فورية

+90 555 160 50 00
whatsapp-icon