شارك في فيسبوك شارك في تويتر شارك في واتساب

برج الفتاة" الأصغر والأكثر شهرة في اسطنبول.. ما القصة

05/09/2023 السياحة في تركيا 170 برج الفتاة

محتوى المقال

برج الفتاة هو واحد من أجمل المعالم السياحية الواقعة في الجزء الآسيوي من مدينة إسطنبول، وتدور  حوله مجموعة من القصص الشيقة والحكايات والأساطير التي جعلته مزاراً ووجهة أساسية للسياح والسكان المحليين ومكاناً رائعاً للاستمتاع بالإطلالات الخلابة على المدينة والبحر.

أين يقع برج الفتاة؟

يقع برج الفتاة في منطقة اسكودار بمنتصف مضيق البوسفور، ويعد أحد أصغر الأبراج التي بنيت قديمًا في الطرف الآسيوي بمدينة إسطنبول، وهو بناء مثمن الأضلاع، وفيه 6 طوابق يربط بينها درج حلزوني، يبلغ ارتفاعه مع القبة 23 متراً.

قصة برج الفتاة

توجد العديد من القصص حول الهدف من بناء البرج ولكن أكثرها شيوعاً أن سلطان رأى في حلمه أن هناك أفعى سامة لدغت إبنته الوحيدة وقتلتها في عيد ميلادها الثامن عشر، وليتجنب تحقيق رؤيته فكر في أن يبعدها عن اليابسة، فأمر بردم جزءاً من البوسفور وبناء البرج عليه، ليتحول إلى جزيرة منعزلة عن اليابسة، ولا تصل إليها الأفاعي.

وفي عيد ميلاد الفتاة الثامن عشر سارع مريدي السلطان ومحبيه الى حمل الهدايا الى الأميرة، وكانت بينها سلة فاكهة مزينة بالعنب قد تسللت إليها أفعى دون أن يلحظ أحد، لتتحقق رؤيته وتخرج الأفعى وتلدغ الفتاة وتموت كما نبوءة أبيها.

ومن ثم سمي القصر الصغير بـ "برج الفتاة"، لشدة حزن والدها عليها ولكي يكون حكمة وعبرة بأنه لا مفر من قضاء الله وبقي بعدها مهجوراً لسنوات.

متي تم بناء برج الفتاة؟

تقول الحكايات أن تاريخ بناء البرج يعود إلى أكثر من 1500 عام، وبعد أن بقي البرج مهجوراً فترات طويلة، استخدم في العام 1110 كمحطة مخصصة للسفن القادمة عبر البحر الأسود.

وبعد دخول السلطان محمد الفاتح إسطنبول عام 1453، استخدم كبرج مراقبة، لأغراض ملاحية وعسكرية، ولكنه تهدم خلال الزلزال المدمر عام 1509.

وأعيد بناؤه بعد عامين إلا أن حريقاً عام 1721 نال منه، ليعاد ترميمه وتدرس استخداماته للمحافظة عليه.

ويذكر أيضاَ أنه استخدم  بعد ذاك كحجر صحي لمصابي الأمراض المعدية وأدى هذا الدور لتهالكه، الأمر الذي دفع السلطان محمود الثاني لإعادة الترميم مع بناء جديد ومتين، ويُقال أن البناء الحالي مع تغيرات بسيطة خلال ترميم 1945 و1998، وبعد زلزال 1999 وأيضاً عام 2000، تمت تقوية المبنى وتدعيمه بالفولاذ لحمايته.

برج الفتاة من الداخل:

يوجد بداخل برج الفتاة مجموعة متنوعة من المنحوتات والرسومات التي تزين جدرانه، وتجسد رواية الأميرة والثعبان الذي قتلها، ولوحات فنية أخرى تعبر عن قصة البرج وما يرتبط به من قصص وأساطير.

ويضم الطابق السفلي عدد من المطاعم التي تقدم أشهى المأكولات التّركيّة وسط إطلالات وأجواء خلابة، وتستقبل المطاعم زوارها عند الغداء والعشاء وتقام فيها حفلات الزفاف وسفرات الإفطار في رمضان، فضلاً عن وجود بعض المتاجر المخصصة لبيع الهدايا التذكارية.

بالإضافة الى ذلك يوجد منظار مثبت يمكن من خلاله مشاهدة السفن التجارية العملاقة وهي تعبر البوسفور إضافة الى مشاهدة معالم إسطنبول الساحرة كقصر "دولمه باهجه"، ومنطقة السلطان أحمد ومسجد آيا صوفيا.

ويعد الوصول الى برج الفتاة تجربة شيقة وممتعة في حد زاتها وذلك لأن البرج يقع في منتصف مضيق البوسفور، ويمكن الوصول إليه عبر القوارب في رحلة تستغرق 10 دقائق يمكنك خلالها مشاهدة معالم البرج الرائعة من الخارج، لذلك لا تنسى خلال زيارتك لاسطنبول أن تزور هذا المعلم البارز وتستمتع بأجواءه الساحرة.

اقرأ المزيد اقرأ أقل

المشاريع المميزة

يبدأ من

$ 320.400

يبدأ من

$ 47.000

يبدأ من

$ 83.000
مزيد من المشاريع

استشارة عقارية فورية

+90 555 160 50 00